التصميم

التصميم بين التفاؤل، التعلم و التحسين

التفاؤل

التفاؤل ( كل مشكلة لها حل )

التفاؤل التصميم بطبيعته متفائل. فكل مشكلة من وجهة نظر التصميم هي فرصة، فرصة للابتكار، فرصة للتغيير الايجابي. التصميم كطريقة تفكير يعطنا الايمان بأن التقدم ومواصلة الفهم وصنع الحلول هو الخيار الوحيد بالنسبة لنا كبشر.

في التصميم نركز باستمرار على ما يمكن الوصول له، لا على العقبات الكثيرة التي يمكن أن نواجهها. وبالتالي الايمان ليس بالمعرفة المسبقة التي نملكها بل بالمنهجية، بالعملية وبالعقول التي ستعمل على المشكلة تعاونياً.

كمصممين نؤمن أنه حتى لو لم نعرف الاجابة على المشكلة التي بين أيدينا الا أنها موجودة ويمكن الوصول لها.

كل مشكلة لها حل !

“التفاؤل” التجريب والتعلم من الفشل

في التصميم لا نعتقد أن الحلول الصحيحة والمبتكرة يمكن الوصول اليها من أول مرة. بل نؤمن أن تبني عقلية تعمل بالتجريب والنمذجة والتعلم من خلال الفشل والتكرار للوصول للحل الأكثر مناسبة هي الطريقة الأنجح للابتكار و صنع حلول خاصة مثالية.التصميم التمحور حول الانسان يبدأ دائما من مكان عدم معرفة الحل، نقدر نسميها منطقة الجهل وعدم المعرفة. و من خلال الاستماع والبحث والتفكير والمشاركة والبناء والتحسين يمكننا الوصول للإجابة على المشكلة التي نريد تصميم حل لها بما يتناسب مع الأشخاص الذين نحاول خدمتهم.

الفشل بكل تأكيد جزء من عملية التجريب، ولو فكرنا في الموضوع بشكل حقيقي سنكتشف أن المحاولة الأولى لا تهدف للوصول للإجابة لكنها مجرد وضع شيء يمكن اختباره في هذا العالم لنتمكن من مواصلة التعلم عن المشكلة والأشخاص الذين يعانون منها وتلك النقطة هي النقطة التي نبدأ فعلا فيها من الحصول على معلومات من شأنها مساعدتنا في بناء الحل الصحيح.

إقرأ أيضا:خمس نصائح حول تصميم مشروعك التجاري القادم

التحسين من خلال التكرار

التصميم الذي يركز على الانسان هو نهج تكراري بطبيعته لأنه يُقدم رأي الأشخاص الذين نصمم لهم على تصوراتنا الذهنية ولأننا نؤمن أنه لا يمكن الوصول للحل من أول مرة. رأي الأشخاص الذين نصمم لهم جزء لا يتجزأ من عملية صنع الحل. ولذلك مع كل قرار نصنع نموذج لأخذ آراءهم ثم التحسين وتكرار هذه العملية”التفاؤل”.

إقرأ أيضا:أسس وعناصر التصميم

هذا التكرار يتيح لنا فرص أكبر للاستكشاف والتعلم وتصحيح المفاهيم. وبدلاً من الاختباء والمراهنة على أن أفكارنا صحيحة وأن الحلول التي نعمل عليها ستحقق نجاحاً باهراً، نخرج للعالم و نسمح للأشخاص الذين نصمم لهم بمساعدتنا في الوصول للحل الأكثر مثالية لهم.

السابق
خمس نصائح حول تصميم مشروعك التجاري القادم
التالي
كيف تسوق لمحتواك على الانترنت

اترك تعليقاً